طحلاوى (Tahlawy)
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، إذا كنت مسجل مسبقا فى المنتدى فيرجى منك التكرم بالدخول ، وإذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى ، فبرجاء التسجيل حتى تستطيع معاينة المواضيع كاملة .
دخول

لقد نسيت كلمة السر

ديسمبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      

اليومية اليومية

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 16 بتاريخ الأربعاء 10 يوليو 2013, 5:44 am
المواضيع الأخيرة
» فيلم الدكتاتور نسخه DVDRip بمساحة 317 ميجا روابط مباشرة
الإثنين 25 يوليو 2011, 8:20 am من طرف اسلام شحاته

» حصريا البوم رامى جمال - مليش دعوة بحد Cd.Q @ 320
الإثنين 25 يوليو 2011, 8:19 am من طرف اسلام شحاته

»  لعبة Partisan Widerstand Hinter Feindlichen Linien 2010 لعبة الاكشن والمهمات بحجم 861 ميجا !!
الخميس 28 أكتوبر 2010, 6:03 pm من طرف المهندس

» الان علي منتديات طحلاوي فقط فيلم الجريمة والسباقات الراءع
الأربعاء 20 أكتوبر 2010, 9:25 am من طرف احمد صالح 2011

» الان علي منتديات طحلاوي فقط فيلم الجريمة والسباقات الراءع
الأربعاء 20 أكتوبر 2010, 9:23 am من طرف احمد صالح 2011

» نسخة اوفيس 2010 مفعلة لاتحتاج الى سيريال Microsoft Office 2010 No Need Key , على سيرفرات صاروخية
الأربعاء 20 أكتوبر 2010, 7:46 am من طرف احمد صالح 2011

» تحميل البوم نانسي عجرم :: رقم 7 - 2010
الثلاثاء 19 أكتوبر 2010, 6:29 am من طرف محمود عفيفي a

» حصريا علي منتديات طحله فقط افلام اميتاب تشان
الثلاثاء 19 أكتوبر 2010, 6:26 am من طرف محمود عفيفي a

» أغرب ضربة جزاء فى التاريخ( المباراة كانت فى كأس المغرب )
الأربعاء 13 أكتوبر 2010, 12:19 pm من طرف احمد صالح 2011

» اقوى وأشمل اسطوانة طوارى فى مجال صيانة الكمبيوتر واستعاده الملفات المحذوفه للنظام وحمايته من الفيروسات
الثلاثاء 12 أكتوبر 2010, 6:47 am من طرف احمد صالح 2011

»  Hasbro Family Game Night 2010
الإثنين 11 أكتوبر 2010, 6:05 pm من طرف المهندس

» Dead Cert 2010 - DVDRIP
الإثنين 11 أكتوبر 2010, 6:04 pm من طرف المهندس

» أحاسيس هذا الفيلم مفاجْة اليوم
الإثنين 11 أكتوبر 2010, 6:03 pm من طرف المهندس

» نداء الله أكبر أبكى مذيعة بريطانية
الإثنين 11 أكتوبر 2010, 1:23 pm من طرف احمد صالح 2011

» أسر الأخت كاميليا شحاتة_أبو إسحاق الحويني
الإثنين 11 أكتوبر 2010, 1:19 pm من طرف احمد صالح 2011

» اشتباك قوات الامن المصريه مع همج الترجي التونسي
الخميس 07 أكتوبر 2010, 7:24 am من طرف المهندس

» رجالة والله المصريين فى الرد على الشرزمة من جمهور الترجى
الخميس 07 أكتوبر 2010, 7:24 am من طرف المهندس

» نسخة شهر اكتوبر من نظام التشغيل اكس بى XP Professional SP3 Integrated October 2010
الخميس 07 أكتوبر 2010, 7:22 am من طرف المهندس

» البوم دوللي شاهين - ولا كل البنات 2010 Cd Q 128Kpbs
الثلاثاء 05 أكتوبر 2010, 9:02 pm من طرف محمود عفيفي a

» النسخه الاصليه والنهائية من لعبه الكورة المنتظره Pes 2011 Full Iso
الأحد 03 أكتوبر 2010, 3:48 pm من طرف المهندس

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
المهندس
 
محمود عفيفي a
 
Admin
 
احمد صالح 2011
 
اسلام شحاته
 

سحابة الكلمات الدلالية


حوار الشيخ مع مجلة صدى الريادة حول ( السلفية والسياسة

اذهب الى الأسفل

حوار الشيخ مع مجلة صدى الريادة حول ( السلفية والسياسة

مُساهمة من طرف محمود عفيفي a في الإثنين 13 سبتمبر 2010, 9:28 pm

حوار الشيخ مع مجلة صدى الريادة حول ( السلفية والسياسة )



أسئلة مقدمة من مجلة: صدى الريادة التابعة لمؤسسة الريادة للتنمية الاجتماعية والثقافية على شيخنا العلامة: احمد بن حسن المعلم .
السؤال الأول :

يتساءلالبعض في الآونة الأخيرة ـ حتى من داخل الصف السلفي نفسه ـ عن سبب غيابدور السلفيين في اليمن عن المشهد السياسي، باعتباركم أحد الدعاة السلفيينكيف تجيبون على هذا التساؤل؟ !

الجواب:

المنهجالسلفي ولله الحمد منهج شامل متكامل ، لا يلغي شيئا من فروض الاسلامالعينية ولا الكفائية ولا حتى ماهو دون ذلك ، والسياسة في المنهج السلفيأصل أصيل قررها بل أصلها ووضع أساسها القرآن الكريم ، ومارسها على أكملوجوهها الرسول صلى الله عليه وسلم وتبعه على إقامتها خلفاؤه الراشدونعلماً وعملا كما بين كما بين معالمها أئمة السلف رضي الله عنهم ، وأولئكهم السلف الذين أطلقو على هذه الطائفة المباركة ( اسم السلفية ) نسبةإليهم .
فكيفيليق بالسلفية المعاصرة أن تغيب عن المشهد السياسي غياباً كاملاً ؟ إنمايقول ذلك من حصر السياسة في الانتخابات البرلمانية ، وإنشاء الأحزابالسياسية ، وخوض الوحل الآسن الذي تتمرغ فيه الأحزاب والجماعات السياسيةالمعاصرة من الصراع على السلطة فقط ، أما من فهم السياسة بمعناها الشاملفإنه سيجدنا قائمين بجوانب كثيرة من جوانب السياسة الشرعية . فالأمربالمعروف والنهي عن المنكر ،وإدارة العمل الخيري ، وخدمة الأمة من خلاله ،وسياسة التعليم الشرعي كل ذلك من صميم السياسة الشرعية ، غير أننا نؤمنبالتخصص والتكامل ، وأن كل جانب من جوانب العمل الإسلامي يقوم به فصيل أوأكثر حتى يتكامل العمل ، ونسلم من حشر جميع الطاقات في نطاق واحد وإخلاءجبهات واسعة من القيام بمتطلباتها ، فإذا حقق العاملون للإسلام التخصصوالتكامل قاموا بالإسلام من جميع جوانبه كما شرط رسول الله صلى الله عليهوسلم ذلك فيمن يتصدى لإقامة الإسلام فقال : ( إنما يقوم بهذا الدين منأحاطه من جميع جوانبه ) ( [1])، وقد اختار السلفيون لانطلاق دعوتهم جانب العلم الشرعي ، وتصحيح ماانحرفت فيه الأمة في عقيدتها ومتابعتها للنبي صلى الله عليه وسلم وطرقالتلقي والاستدلال تصفية لذلك وتربيه للناس عليه ، وهم يؤمنون أنه متى مااستقام للناس منهجهم واستقاموا عليه قامت لهم دولة الإسلام على أرض الواقع، ومع ذلك فإن من ينتمي إلى الحركة السلفية من يمارس السياسة الشرعيةبالمشاركة في المجالس المحلية ، والنقابات المختلفة ، بل والمجالسالنيابية وإن كان ذلك في إطار ضيق ، وإنما ذكرت ذلك للتدليل على أنالسلفيين لا يحرُّمون ذلك أو يخرجون من مارسه من المنهج السلفي كما قديتصوره البعض ، وإنما يشددون النكير على من أوقعه ذلك في تنازلات شائنة ،ومخالفات لا تليق بحامل المنهج السلفي .

السؤال الثاني:

لماذا لا يكون السلفيون حزبا سياسيا؟

الجواب :

يظهرمن جانب السؤال الأول أن السلفيين في اليمن لايفكرون في إقامة حزب سياسيمطلقاً ، وذلك لما يترتب على إنشاء ذلك الحزب من تبعات في ظل قانونالأحزاب الذي يلزم بالتخلي عن ثوابت ، والإقرار أو العمل بما نرى تحريمهتحريماً لايسوغه تأويل ، ولأن قيامنا بما نذرنا أنفسنا له يحقق الكثير مماقد يحققه الحزب السياسي دون خوض اللعبة السياسية القذرة .

السؤال الثالث:

البعض يتهم السلفيين بممارسة العلمانية ، وإن بطريقة غير مباشرة وذلك بعزوفهم عن العمل السياسي كيف تردون على ذلك؟
الجواب:
هذاالاتهام إنما يصدر عن من فهم السياسة بالمنظور الديمقراطي منظور ( الحكموالمعارضة ) وتصارعهما على السلطة ليقضي الغالب على خصمه ويرميه في هامشالمعارضة ، ثم تكيد المعارضة لتغلب مرة اخرى وترمي بخصمها .

ونحن نرفض هذا المبدأ، لأننا نتبع منهج الرسل في إصلاحهم وتعاملهم مع الأنظمة التي بعثوا إليها.

فالأصل هو إصلاح الوضع القائم ؛ لأن ذلك أيسر وأقرب ، وأعني بالوضع القائم القادة والشعوب جميعا

فيكون الخطاب للجميع والدعوة للجميع والنصيحة للجميع ، كما حددها النبي صلى الله عليه وسلم فإذا صلح

القادة ابتداء عملوا على إصلاح من تحت أيديهم ، وهذا ما حاوله النبي صلى الله عليه وسلم حينما كاتب

الملوك في عصره وإذا تأخر أو تكبر القادة فإن الدعوة تكون قد بلغت الشعب وهناك تكشف تلك الدعوه حتى

يضطر الحكام إلى الاستجابة ، أو يلفظهم الشعب ويستبدل غيرهم .

والسلفيون ما فتئوا يدعون إلى تحكيم شرع الله ، ويأمرون بالمعروف ، وينهون عن المنكر ، ويكرسون

النصيحة لائمة المسلمين وعامتهم ، وهذامسلك أئمتهم منذ القرون المفضلة ، فالإمام أحمد رحمه الله إمام اهل

السنة ماخرج على بني العباس ، وإنما صبر وصابر حتى أرجعهم في زمن المتوكل إلى السنة ، وابن تيمية

رحمه الله وكان قادراً لوأراد أن ينصّب من يشاء ، وينحّي من يشاء بما وليه من قبول خصوصاً بعد معركة

(( شقحب )) ولكنه عمل على إصلاح الوضع.

وكان راضياً عن كثير مما حقق كما ذكر ذلك في آخر كتابه(( الاستغاثة )) والإمام الصنعاني رحمه الله كان

قادراً بمقتضى العرف الزيدي أن يدعو إلى نفسه ، وينصّب إماماً ولكنه آثر الإصلاح والمناصحة وحقق الله

على يديه ماشاء من خير ، ثم جاء الشيخ محمد بن عبد الوهاب واتجه إلى نظام قائم ، فدعى أميره ، ووفقه

الله إلى إقناعه ، ومن خلاله تحقق للدعوة ماهو معروف من النجاح ، والشوكاني رحمه الله لايخفى كيف كان

إصلاحه ، ومثله صديق حسن خان ، ولاشك أن لنا في أولئك أسوة حسنة .

السؤال الرابع:

وهل المشاركة في الانتخابات البرلمانية اجتهادية أم قطعية؟

الجواب:

مسألة المشاركة في الانتخابات البرلمانية مسألة اجتهادية وليست قطعية فلا حرج على من ترجح

لديه المشاركة ، ولا حرج على من ترجح لديه الإمتناع عنها ، وإنما الحرج في أن تكون المشاركة أو عدمها

مصدر فرقة ونزاع واتهامات متبادلة وإتاحة فرصه لمن يدخل بين الفريقين ، ويغنم على حساب الطرفين .

السؤال الخامس:

أليس الخلاف السلفي ـ السلفي خلاف تنوع؟! إذا لماذا لا يتجاوزه السلفيون وصولا إلى مواقف موحدة وجهود مشتركة متكاملة؟!!

الجواب:
الخلاف السلفي في هذا الموضوع خلاف أفهام ، وهو والحمد لله لم يخرج عن إطاره بين علمائهم

وكبار طلاب العلم منهم ، وإنما قد يضخمه بعض الصغار أو ذوو التعصب الحركي كسياسة لكسب الأتباع ،

أو تنفير عن مخالف ، وهذا مرض من أمراض العصر المستعصية ، نسأل الله أن يعجل بالشفاء منه لكل مخلص .

السؤال السادس:

هل يملك السلفيون رؤية واضحة لإصلاح الأوضاع الداخلية في اليمن على مختلف الأصعدة بعد أن ثبت فشل مشروعات الإصلاح الداخلية والخارجية؟!!

الجواب :
المنهج السلفي من حيث هو رؤيته لجميع أنواع الإصلاح متكاملة لأنه المنهاج النبوي ، والذي صلحت به الأمة ، بل سرى صلاحه إلى الدنيا قاطبة ، والسلفيون بحق الذين يفقهون ذلك المنهج لابد أن

يكون لديهم تلك الرؤية ، ولا يمكن أن يخلو المنهج السلفي من حامل له بحق ، ونحن في اليمن لدينا قصور

في جوانب مختلفة عائدة إلينا لا إلى نفس المنهج ، والمرجو أن يتدارك علماؤنا وذوو الرأي منا ذلك القصور

، والتجربة السلفية بمفهومها الحركي المعاصر حديثه في اليمن ، ولكن المبشرات كبيرة والأمل في الله عظيم

[1] رواه أبو نعيم عن علي رضي الله عنه انظر كنز العمال 3 / 39 ، ورواه الديلمي - عن ابن عباس رضي الله عنهما ( كنز العمال 10 / 74 )
avatar
محمود عفيفي a
عضـو ماسـى
عضـو ماسـى

الجنس : ذكر
الابراج : العذراء
الأبراج الصينية : الخنزير
عدد المساهمات : 76
تاريخ التسجيل : 12/09/2010
العمر : 23
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : طالب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى